إدارة التنمية الاجتماعية
السكان والتنمية

اخبار ENGLISH I


اجتماع فريق الخبراء حول صياغة السياسات السكانية ‏المتكاملة في إطار الحكم الرشيد‎ ‎
عمّان، 6 – 8 أيلول/سبتمبر 2005‏



نظّم فريق عمل السكان والتنمية‎ ‎في اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (آسكوا) ‏بالتعاون مع المجلس الأعلى للسكان في المملكة الأردنية الهاشمية وتحت رعاية دولة رئيس الوزراء ‏
الأستاذ الدكتور عدنان بدران، اجتماعا" حول صياغة السياسات السكانية المتكاملة في إطار الحكم ‏الرشيد، وذلك في فندق كراون بلازا (عمره) - عمّان، خلال الفترة الممتدة من 6 – 8 أيلول/سبتمبر ‏‏2005. ‏

شارك في أعمال الاجتماع، بالاضافة الى خبراء من الاسكوا والمجالس الوطنية للسكان، عدد ‏من الخبراء الوطنيين ومتخذي القرار العاملين في مجال السياسات السكانية المتكاملة وإعداد الخطط ‏والبرامج والميزانيات وفي مجال التنسيق بين الوزارات والقطاعات المختلفة. كما ترأس الجلسات كل ‏من معالي السيدة سهير العلي، وزيرة التخطيط والتعاون الدولي في الأردن، الدكتورة صفاء الباز، ‏مساعد وزير الصحة والسكان لشؤون المجلس القومي للسكان في مصر، معالي الدكتورة معصومة ‏المبارك، وزير التخطيط ووزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية في الكويت، معالي الدكتور زيد حمزة، ‏وزير الصحة الأسبق ومعالي الدكتور خالد طوقان، وزير التربية والتعليم، في الأردن.‏

تركزّ الاجتماع حول مناقشة العوامل المختلفة التي حالت دون الوصول الى سياسات سكانية ‏متكاملة وتركت في الوقت ذاته أبعادا غير ايجابية على عملية التنمية، كما تبادل الخبراء الآراء ‏والخبرات بكيفية الاستعانة بدعائم ومبادىء الحكم الرشيد وتوظيفها لتحقيق الغايات الاساسية ‏للمؤتمرات الدولية واعلان الالفية الثالثة، واستعرضوا التغيرات الديموغرافية في المنطقة ودور الحكم ‏الرشيد في الاستفادة من هذه التغيرات وتحويلها الى فرصة للتنمية. كما استهدف الاجتماع تعبئة ‏جهود متخذي القرار لتبني إطار للحكم الرشيد يعزز صياغة وتنفيذ سياسات سكانية متكاملة تهدف ‏الى تحسين نوعية حياة الانسان. ‏

تناول الاطار النظري للاجتماع مبادىء الحكم الرشيد وتبعاته الايجابية في تحقيق أهداف ‏السياسات السكانية المتكاملة، كما استعرض المشاركون الاطار التطبيقي من خلال التجارب الوطنية ‏في مجال صياغة وتنفيذ سياسة سكانية متكاملة، وناقشوا الإطار المستقبلي للحكم الرشيد باعتباره احد ‏الشروط الرئيسية التي ستساعد على تحقيق العوائد وتجاوز التحديات التي تفرضها "النافذة ‏الديمغرافية". ‏

هذا وخصصّ اليوم الأخير لعقد طاولة عمل مستديرة تم خلالها طرح ومناقشة إطار نموذجي ‏استرشادي للحكم الرشيد في الدول العربية وعرض مجموعة من التوصيات التي انبثقت عن مناقشة ‏أوراق العمل والتي كان أبرزها أهمية وضع مؤشرات قياسّية للحكم الرشيد ومدى فعاليته في صياغة ‏السياسات السكانية. ‏

مطبوعة عن الاجتماع
كلمة الأمين التنفيذي
البرنامج


 

© ESCWA 2005